قداس تدشين الكاتدرائية المرقسية

ترأس

البابا تواضروس الثاني

بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية

، صباح يوم الأحد الموافق 18/11/2018 ، قداس تدشين الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، بمناسبة اليوبيل الذهبي لافتتاحها.

ويدشن البابا خلال القداس التجديدات التي أدخلتها الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، على الكاتدرائية التي افتتحت لأول مرة عام 1968، وتشمل التجديدات الإيقونات القبطية التي انتشرت في جميع أرجاء الكاتدرائية، ومذبح جديد بكنيسة الأنبا رويس يحمل اسم البابا الراحل كيرلس السادس.

ويشارك في التدشين عدد كبير من مطارنة وأساقفة الكنيسة، فضلا عن عدد كبير من الأقباط.

وقد شارك نيافة الحبر الجليل الانبا داود اسقفنا المحبوب 

مع وفد من الكهنه والشعب والكشافه بمصاحبه نيافته 

ويتزامن التدشين مع الاحتفال بالذكرى السادسة لتجليس البابا تواضروس، على الكرسي البابوي في 18 نوفمبر 2012.

وكانت أبواب الكاتدرائية فتحت لاستقبال المصلين في الخامسة من فجر اليوم، قبل أن تغلق في الثامنة صباحا، ومنعت دخول أحد بعد بدء القداس.

وشهدت الكاتدرائية إجراءات أمنية مشددة، إذ خضع كل من سمح له بالدخول للتفتيش الدقيق من قبل الجهات المختصة، كما تم منع دخول السيارات نهائيًا وكذلك أي حقائب كبيرة أو مأكولات أو آلات حادة أو أي أداة قابلة أو تساعد على الاشتعال.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق